مركز دمشق لدراسات حقوق الإنسان

أكثر من 16140 قتيل بلغ ضحايا الثورة السورية ……..في تسارع مخيف في عمليات القتل اليومية التي بلغت المئات‎

بلغ عدد القتلى المدنيين 14863 وعدد القتلى العسكريين 1277 من بينهم جنود منشقين وعناصر من الجيش الحر ومن الجيش التابع للنظام السوري .

ضحايا النظام السوري من تاريخ انطلاقة الثورة السورية 18-03-2011 وحتى تاريخ 27-06-2012

اضعط هنا لتحميل الملف

كما دأب مركز دمشق والشبكة السورية لحقوق الإنسان في إصدار إحصائيات بالأسماء والفيديوهات لضحايا النظام السوري كل ماتجاوز عدد القتلى حاجز ألف أخرى ،وقد كنا قد أصدرنا بتاريخ 16-06-2012 إحصائية تجاوز عدد القتلى حاجز ال15 ألف قتيلومن ذلك التاريخ حتى اليوم سقط مالايقل عن الف مواطن سوري برصاص قوات الأمن والجيش بمعدل مئه قتيل يوميا .
 ( إحصائية شاملة لضحايا النظام السوري  من بداية الثورة السورية وحتى تاريخ 27-06-2012 )

قامت الشبكة السورية لحقوق الإنسان و مركز دمشق لدراسات حقوق الإنسان باعتماد معايير صارمة في التوثق من أي معطى قبلإدراجه من خلال التحقق من شخصين على الأقل لا يعرفان بعضهما عن ذلك المعطى قبلاعتماده في قائمة الضحايا .

و يتوجب الإشارة هنا إلى أهمية الاطلاع على الرابط المرفق الذي يمثل قائمة شاملة بأسماءالشهداء من المدنيين والعسكريين على حد سواء ، و معظم التفاصيل التوثيقية الخاصة بهم كما يظهر فيالصفحات الأولى منه الرسوم البيانية لتوزع الشهداء حسب المحافظات .
رابط يحتوي ملف البي دي اف لكامل التفاصيلوالصوروالفيديوهات والأسماء الثلاثية :

ضحايا النظام السوري من تاريخ انطلاقة الثورة السورية 18-03-2011 وحتى تاريخ 27-06-2012

اضعط هنا لتحميل الملف

بلغ العددالإجمالي الموثق بالاسم :16140
الأطفال: 1188
النساء: 1038
تحت التعذيب : 599
العسكريين: 1277 سواء من الجيشالحر أو من  القوات العسكرية أو الأمنية   الموالية للنظام  أوالجنود المنشقين أو الجنود الذين رفضوا إطلاق النار والذين تمكنامن توثيق أسمائهمو حوادث استشهادهم من خلال الهويات العسكرية أو الأمنية التيكانت بحوزتهم لدى استشهادهم. مع الإشارة إلى أن السلطات السورية لم تتح لأي من أعضاءنا من التحقق من أسماء الشهداء الذين تعلن عنهم السلطات السورية لعدم ارتباط أي من أعضاءنا بأي علاقة مع السلطات السورية و أجهزتها الأمنية و الإعلامية المسؤولة عما تعلن عنهالسلطات السورية من أرقام و معلومات لا يمكننا التحقق منهافي الوقت الراهن .
وقد توزعت الضحايا حسب المحافظات حسب التالي وكل ذلك موجود وموثق بالملف المرفق ويمكن التحقق منه :

حمص : 5577
ادلب : 2499
حماة :2152
ريف دمشق : 1732
درعا : 1682
ديرالزور : 735
حلب : 626
اللاذقية:427
دمشق : 305
الحسكة: 115
طرطوس  : 71
الرقة :70
القنيطرة: 55
السويداء: 15

جنسيات أخرى :80

ونحب أن نشير إلى أن هذا ما تمكنا من خلال أكثر من 200 عضو من أعضائنا متوزعين على في مختلف المحافظات السورية  من التوثيق والتدقيق عبر الاسم الكامل والمكان والزمان ونشير بذا المقام إلى وجود حالات كثيره لم نتمكن من الوصول غليها وتوثيقهاوخاصه في حالات المجازر وتطويق البلدات والقرى وقطع الاتصالات التي تقوم بهاالحكومة السورية في كل مره وبشمل متكرر مما يرشح العدد الفعلي للارتفاع وكل ذلك بسبب منع الحكومة السورية لأي منظمة حقوقية من العمل على أراضيها .

 

هذاوإننا في الشبكة السورية لحقوقالإنسان ومركز دمشق لدراسات حقوق الإنسان نحمل مسؤولية كل أفعال القتل و التعذيب والمجازر التي حدثت في سورية  إلى رئيس النظام السوري  و القائد العامللجيش والقوات المسلحة بشار الأسد باعتباره المسؤول الأول عن إصدار الأوامر بتلك الأفعال،و نعتبر كافة أركان النظام السوري التي تقود الأجهزة الأمنية و العسكريةشريكةمباشرة في تلك الأفعال ،إضافة إلى كافة الممولين والداعمين لهذا النظام الذييقوم بارتكاب مجازر بشكل شبه يومي وقتل العشرات بشكل يومي لايتوقف في ليل أو نهار،ونحملهم جميعا كافة ردات الفعل التي  قدتصدر من أبناء الشعب السوري وكافةالنتائج المترتبة عليها .
نطالب مجلس الأمن والأمم المتحدةوالدول الاعضاء  بالعمل بسرعة قصوى لاتخاذ كل مامن شأنه حماية المدنيين فيسوريا، امتثالا لمسئوليتهم الأخلاقية والقانونية وتسريعالخطوات باتجاه إحالة كافةالمتورطين في تلك المجارز إلى محكمة الجنايات الدولية

 

الشبكة السورية لحقوق الإنسان – لندن

مركز دمشق لدراسات حقوق الإنسان – سورية

Syrian Network for Human Rights – London &
Damascus Center for Human Rights Studies – Syria

SNHR

الموقع: www.syrianhr.org

الإيميل: press@syrianhr.org

 

DCHRS

الموقع: www.dchrs.org

الإيميل: info@dchrs.org