مركز دمشق لدراسات حقوق الإنسان

مجلس فرع نقابة المحامي بالحسكة يرتكب مخالفات أصولية وإجرائية ويؤجل جلسات المحاكمات المسلكية للناشط الحقوقي والسياسي المعروف الزميل المحامي مصطفى أوسو والناشط الحقوقي المعروف المحامي فيصل بدر والمحامي فاضل السليم

  كان من المفترض أن تعقد مجلس فرع نقابة المحامين في الحسكة ( بصفته التأديبية )، اليوم 29 / 12 / 2011 جلسة جديدة لمحاكمة كلاً من الناشطين السياسيين والحقوقيين التالية أسماؤهم:

  • المحامي الأستاذ مصطفى أوسو

عضو مجلس أمناء المنظمة الكردية للدفاع عن حقوق الإنسان والحريات العامة في سورية ( DAD )، وسكرتير حزب آزادي الكردي في سورية.
بالدعوى المسلكية رقم أساس ( 14 ) لعام 2011 التي تم تحريكها بموجب القرار الصادر عن رئيس مجلس فرع نقابة المحامين بالحسكة رقم ( 14 ) تاريخ 23 / 8 / 2011 سنداً لأحكام المواد / 4 – 85 – 87 / من قانون تنظيم مهنة المحاماة رقم / 30 / لعام 2010 والمواد / 2 – 77 – 78 – 106 – 107 – 108 – 109 – 110 – 111 – 113 – 114 / من النظام الداخلي لنقابة المحامين، على خلفية اتصاله بقناة الجزيرة الفضائية وتلفظه بعبارات حول عدم شرعية رئيس الجمهورية وتلفظه بعبارات أخرى من شأنها النيل من سيادة الدولة وهيبتها وعدم تقييده بمبادئ قانون تنظيم مهنة المحاماة والتظاهر والخروج عن أهداف ومبادئ نقابة المحامين والواجبات المفروضة عليه…، كما جاء في القرار المذكور.

  • المحامي الأستاذ فيصل بدر

                                     الناطق الرسمي باسم لجنة  محامو سوريا من اجل الحرية
بالدعوى المسلكية رقم أساس ( 13 ) لعام 2011 المقامة عليه بناء على كتاب نقيب المحامين رقم ( 187 / ص  م  ن ) تاريخ 24 / 8 / 2011 على خلفية اتصاله بقناة العربية صبيحة يوم الاعتصام الذي دعت إليه لجنة محامو سورية من أجل الحرية يوم 23 / 8 / 2011 في جميع نقابات المحامين في سوريا. وقد اعتبر نقيب المحامين في سوريا في كتابه المذكور ان جواب الأستاذ فيصل بدر في التحقيق الذي جرى معه بذات اليوم يشكل مخالفات قانونية وهي ضرب للقانون بعرض الحائط ولا سيما أحكام القانون (30 ) لعام 2011 الناظم لمهنة المحاماة و النظام الداخلي للنقابة

  • المحامي الأستاذ فاضل السليم

بالدعوى المسلكية رقم أساس ( 11 ) لعام 2011 التي تم تحريكها بموجب قرار مجلس فرع نقابة المحامين بالحسكة رقم ( 11 ) تاريخ 19 / 4 / 2011 سنداً للمواد ( 78 و 85 و 87 و 88 ) من قانون تنظيم مهنة المحاماة رقم ( 30 ) لعام 2010 والمواد ( 77 و 107 و 108 و 110 و 113 و 114 ) من النظام الداخلي لنقابة المحامين، وذلك على خلفية مشاركته في المظاهرات السلمية فقط.
وقد كانت الجلسة مخصصة بالنسبة للمحاميين مصطفى أوسو وفيصل بدر للدفاع، وبالنسبة للمحامي فاضل السليم كانت الجلسة مخصصة للتدقيق وإصدار الحكم.

إلا أنهم وزملائهم المحامين أعضاء هيئة الدفاع والناشطين السياسيين والحقوقيين الذين جاؤوا إلى مقر فرع نقابة المحامين بالحسكة، فوجئوا بفتح جلسات هذه المحاكمات يوم أمس 28 / 12 / 2011 وتثبيت حضورهم أثناء عقد مجلس فرع النقابة اجتماعه وإمهال كلاً من المحاميين مصطفى أوسو وفيصل بدر للدفاع إلى يوم 31 / 1 / 2012 وكذلك تأجيل جلسة محاكمة المحامي فاضل السليم إلى يوم 31 / 1 / 2012 اكمالاً للتدقيق، في مخالفة صريحة وواضحة لأصول المحاكمات وإجراءاتها.
إننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية، وفي الوقت الذي نعلن فيه تضامننا الكامل مع:

  • الناشط الحقوقي والسياسي المعروف الزميل المحامي الأستاذ مصطفى أوسو، عضو مجلس أمناء المنظمة الكردية للدفاع عن حقوق الإنسان والحريات العامة في سورية ( DAD )، وسكرتير حزب آزادي الكردي في سوريا.
  • والناشط الحقوقي المعروف المحامي الأستاذ فيصل بدر، الناطق الرسمي باسم لجنة  محامو سوريا من اجل الحرية
  • والمحامي الأستاذ فاضل السليم

 فإننا نعبر عن قلقنا الشديد حيال ما آلت إليه أوضاع حقوق الإنسان في سوريا من تدهور وانتهاكات مستمرة، كما إننا نعبر عن قلقنا البالغ حيال المسارات التي تتخذها هذه الانتهاكات، حيث وبموجبها أصبح جميع نشطاء حقوق الإنسان وبشكل خاص العاملين والمرتبطين بدوائر الدولة ومؤسساتها والمنتسبين للنقابات المهنية الخاضعة لسيطرتها…، معرضين لإجراءات عقابية تصل إلى حد الفصل والشطب النهائي…، وهي عقوبات قاسية جداً على أي شخص وعلى مستقبله ومستقبل عائلته ولقمة عيشهم، كما إننا نؤكد هنا، بأن جميع الناشطين الحقوقيين والسياسيين، ومن بينهم الزملاء المحامون:

  • الأستاذ مصطفى أوسو
  • الأستاذ فيصل بدر
  • الأستاذ فاضل السليم

يمارسون نشاطاً مشروعاً وعلنيا وفق القوانين الوطنية والمواثيق والعهود الدولية المتعلقة بحقوق الإنسان والتي وقعت وصادقت عليها الحكومة السورية.
وإننا نطالب مجلس فرع نقابة المحامين في الحسكة بحفظ الدعاوى المقامة من نقيب المحامين في سوريا ورئيس فرع نقابة المحامين في الحسكة على الزملاء:
* المحامي الأستاذ مصطفى أوسو
* المحامي الأستاذ فيصل بدر
* المحامي الأستاذ فاضل السليم
وإعلان عدم مسؤوليتهم من كل ما نسب إليهم من مخالفات مسلكية.

دمشق في 29/12/2011

المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية

 

  • منظمة حقوق الإنسان في سورية – ماف
  • المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية.
  • المنظمة الكردية للدفاع عن حقوق الإنسان والحريات العامة في سورية ( DAD ).
  • المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سورية
  • اللجنة الكردية لحقوق الإنسان في سوريا (الراصد ).
  • لجان الدفاع عن الحريات الديمقراطية وحقوق الإنسان في سورية ( ل.د.ح )