مركز دمشق لدراسات حقوق الإنسان

استمرار ارتكاب افظع الانتهاكات على حقوق الانسان في سورية مع استمرار حالة العنف المسلح الدموية واستمرار سقوط الضحايا وتواصل عمليات الاختطاف والاختفاءات القسرية والاغتيالات والاعتقالات التعسفية

مازلنا في المنظمات المدافعة عن حقوق الانسان في سورية ,نتلقى ببالغ الادانة والاستنكار ,الانباء المؤسفة عن استمرار ارتكاب افظع الانتهاكات على حقوق الانسان في سورية, عبر استمرار حالة العنف المسلح الدموية,  وسقوط الضحايا وتواصل عمليات  الاختطاف والاختفاءات القسرية والاغتيالات والاعتقالات التعسفية, مع سوء الأحوال المعيشية للمواطنين السوريين. ونتيجة الحالة العنفية الدامية ,فقد أدى انتهاك الحق في الحياة للمواطنين السوريين, الى سقوط المزيد من الضحايا(بين قتلى وجرحى) من(مدنيين وجيش وشرطة) خلال الساعات الماضية بتاريخ (27-28/12/2011) ,وعرفنا منهم الاسماء الاتية:

              الضحايا القتلى من المدنيين
دمشق:

  • الطالب الجامعي حسين  هاني غنام, سنة ثانية كلية الهندسة الطبية في جامعة دمشق-  الطالب الجامعي خضر خازم, سنة ثانية كلية الهندسة الطبية في جامعة دمشق (بتاريخ27/12/2011)

 

كفر عايا- حمص:

  • نضال البني (بتاريخ28/12/2011)

القصير-جمص:

  • احمد الاسعد-يجي احمد سويد- (بتاريخ27/12/2011)

بابا عمرو-حمص:

  • عبد الكريم المصري(بتاريخ28/12/2011)
  • باسل السيد (بتاريخ27/12/2011)

الرستن-حمص:

  • خالد فايز الأحمد(بتاريخ 27/12/2011)

بابا عمرو-حمص:

  • باسل السيد (بتاريخ 27/12/2011)

كرم الزيتون-  حمص:

  • محمد خالد العين(بتاريخ 27/12/2011)

حمص:

  • محمود الشهابي(بتاريخ28/12/2011)
  • ياسين عبد الصمد- (بتاريخ27/12/2011)

تلبيسة-حمص:

  • أمينة احمد حديد (بتاريخ27/12/2011)

الكسوة-ريف دمشق:

  • محمد جبر(بتاريخ28/12/2011)

دوما-ريف دمشق:

  • مالك محمد البغدادي-  (بتاريخ27/12/2011)

دمشق:

  • عمار سعيد (بتاريخ 27/12/2011)

السويداء:

  • عماد رامز مسعود -رجاء فريد أبو محمود -دعاء فريد أبو محمود  (بتاريخ 23/12/2011)

 

حماه:

  • معتصم الصالح-طريف السراج-عبد الله المصري-خالد ابو زمر-(بتاريخ 27/12/2011)

خطاب-ريف حماه:

  • مجد النبهان  (بتاريخ 27/12/2011)
  • ابراهيم رضوان غليان – محمد سيفو الياسين العمر -خالد الابراهيم(بتاريخ26/12/2011)

الباب-حلب:

  • وائل الناقو(بتاريخ28/12/2011)

مارع- حلب:

  • احمد رمزي الدادا(بتاريخ28/12/2011)

بصر الحرير-درعا:

  • داوود قاسم عليان الحريري (بتاريخ28/12/2011)

درعا:

  • قصي محمد خليف عياش(بتاريخ28/12/2011)
  • محمود محمد البرماوي-ابراهيم خليف أبو نبوت -(بتاريخ27/12/2011)

ادلب:

  • محمد جهاد علي (بتاريخ27/12/2011)

جسر الشغور-ادلب:

  • محمود جمعة همو(بتاريخ28/12/2011)

كللي-ادلب:

  • أحمد شعبان بطيخة (بتاريخ27/12/2011)

دير الزور:

  • هناء حمدان الرواي-  (بتاريخ27/12/2011)

 

القورية-دير الزور:

  • حامد سعيد التركي- (بتاريخ27/12/2011)

 

الضحايا القتلى من الجيش والشرطة

دمشق:

  • الرقيب الاول وسيم احمد مصطفى – الشرطي يونس علي خضور (بتاريخ 23/12/2011)
  • المجند مهند ابو بكر- (بتاريخ 25/12/2011)

درعا:

  • المساعد أول حبيب حمود (بتاريخ 25/12/2011)

 

طرطوس:

  • الملازم أول أيهم محمد حسن  (بتاريخ 25/12/2011)

 

الجرحى من المدنيين والعسكريين والشرطة

دمشق:

  • الطالب الجامعي سلطان رضوان, سنة ثانية كلية الهندسة الطبية في جامعة دمشق – الطالب الجامعي جورج فرح, سنة ثانية كلية الهندسة الطبية في جامعة دمشق – الطالب الجامعي بيير لحام, سنة ثانية كلية الهندسة الطبية في جامعة دمشق (بتاريخ 27/12/2011)

إننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, اذ نتوجه بالتعازي الحارة والقلبية, لجميع من سقطوا من المواطنين السورين ومن المدنيين والشرطة والجيش ,ومع تمنياتنا لجميع الجرحى بالشفاء العاجل, فإننا ندين ونستنكر جميع ممارسات العنف والقتل والاغتيال ,أيا كانت مصادرها ومبرراتها, فإننا نتوجه  إلى جميع الأطراف الحكومية وغير الحكومية,من اجل العمل على:

  • الوقف الفوري لدوامة العنف والقتل ونزيف الدم في الشوارع السورية, آيا كانت مصادر هذا العنف وآيا كانت أشكاله ومبرراته .
  • اتخاذ الحكومة السورية, قرارا عاجلا وفعالا  في إعادة الجيش إلى  مواقعه و فك الحصار عن المدن والبلدات وتحقيق  وتفعيل مبدأ حيادية الجيش أمام الخلافات السياسية الداخلية، وعودته إلى ثكناته لأداء مهمته في حماية الوطن والشعب، وضمان وحدة البلد.
  • تشكيل لجنة تحقيق  قضائية مستقلة و محايدة ونزيهة وشفافة بمشاركة  ممثلين عن المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية, تقوم بالكشف عن المسببين للعنف والممارسين له, وعن المسئولين عن وقوع ضحايا ( قتلى وجرحى ),سواء أكانوا حكوميين أم غير حكوميين, وأحالتهم إلى القضاء ومحاسبتهم.

 

الاعتقالات التعسفية

واستمرت السلطات السورية بنهج الاعتقال التعسفي,وقامت باعتقال العديد من المواطنين السوريين والمثقفين والناشطين  ,وعرفنا منهم الأسماء التالية:

 

دمشق:

  • محمد الخانجي-سعيد كلاس-زهير الدهمان-منير زهير الدهمان-صالح مصطفى الجوخدار-عدنان الجوخدار-أحمد الطباع-محمد على عيطة  – سموءل أبو راشد- أنس عزيز –محمد سعيد الشامي(بتاريخ 26/12/2011)    

القابون- دمشق:

  • حسن رضوان كعكة (بتاريخ 22/12/2011)

الضمير-ريف دمشق:

  • نعيم الدرويش-خليل خطاب-             احمد ابراهيم نقرش   ( بتاريخ24/12/2011)  

الطبقة-الرقة :

  • حسين الحمود (بتاريخ 26/12/2011)
  • أبراهيم الشمالي-احمد الجاسم  ( بتاريخ24/12/2011)  

ادلب:

  • عماد الدين الصاري – مهند سرماني – محمود المنى- ويوسف المنى – أنور بدران( بتاريخ24/12/2011)    

كفر رومة-ادلب:

  • مفيد سامي العقدي-حسن محمد خير الابراهيم- (بتاريخ 27/12/2011) 

حمص:

  • عبد المولى فرج المصري- عبد الوهاب فرج المصري- علي فرج المصري-طلال فضل عزو-عبد الرزاق عثمان(بتاريخ 23/12/2011)

حلب:

  • رنده صالح-نسرين العامودي-هيا العبد الله(بتاريخ28/12/2011)
  • يحيى محمد الأمنه الكسور-زكي رمضان زمة -محمد رمضان زمة- أسعد عرسان -حكم حكمات الأسعد (بتاريخ 26/12/2011)
  • محمد بركل أبو بكر-علي علو ابن محمد-محمد حسيكو.- جاسم عبدو-طالب معهد هندسي-سنة ثانية(بتاريخ 24/12/2011)
  • كوران عثمان-الان خليل (بتاريخ 22/12/2011)

الباب-ريف حلب:

  • الشيخ الأستاذ جمعة باكير(بتاريخ28/12/2011)

حيان-ريف حلب:

  • مصطفى عبد الرحمن قنطي-يوسف جميل جلب-محمد عبد الرحيم شراق الزيت-ياسين عبد الوهاب عترو(بتاريخ 24/12/2011)

بزاعة-ريف حلب:

  • احمد طه الطه-أحمد حاج عمر اليوسف-محمد رضوان الشيخ-مهند غباش-عمار محمد درويش (بتاريخ 24/12/2011 )

تل رفعت –ريف حلب:

  • محمود احمد عثمان(بتاريخ28/12/2011)

مارع—ريف حلب:

  • محمود محمد عباس(بتاريخ28/12/2011)

صيدا-درعا:

  • عبد الإله حمدي(بتاريخ28/12/2011)

النجيح-درعا:

  • شفيق أحمد بسام البلخي-عاصم يوسف الحمير(بتاريخ28/12/2011)

 

جاسم-درعا:

  • المهندس الزراعي محمد حمدي الحاجي – مذيب علي الحاجي -المهندس محمود غصاب الحلقي -مراد غالب الحلقي(بتاريخ28/12/2011)

اليادودة-درعا:

  • خالد عبد المنعم الزعبي (بتاريخ28/12/2011)

بصر الحرير-درعا:

  • بلال محمد مصطفى السعدين الحريري يحيى محمد مصطفى السعدين الحريري علي حسين الكمار الحريري باسل يونس الحيشي الحريري الشيخ بدر العليان الحريري يحيى العليان الحريري يحيي محمد لامنه الحريري-انور محمود غازي الحريري-محمد اسماعيل غازي الحريري اخو الشهيد عدنان غازي الحريري-محمد رضا غازي الحريري-الشيخ طه سلام عديل الحريري- الشيخ نعيم سرحان الكسور الحريري-اسامه هايل غازي الحريري الشيخ احمد راشد الحريري(بتاريخ 25/12/2011)

درعا:

  • الأستاذ محمد إسماعيل النجار-احمد حمادي-عمر مسالمة-نضال المقداد-منذر الأكراد-عبادة أبا زيد  ( بتاريخ28/12/2011)

خربة غزالة-درعا:

  • احمد محمود الزعبي-رضوان فؤاد الشبلاق محمد عبد الستار حجيج -عبد الستار محمد حجيج- جميل برغوث- محمد قاسم الزعبي- باسم فارس برغوث- عصام قاسم الزعبي-عصام حجيج   -أحمد عبد الستار حجيج   -عبد الكريم سليمان برغوث- حسني برغوث- فاروق ابراهيم البكر  –توفيق عبدالله الشبلاق   -مفيد فؤاد الشبلاق ماهر فؤاد الشبلاق- أحمد فؤاد الشبلاق (بتاريخ28/12/2011)

داعل-درعا:

  • حسن محمود الصبيحي-طلال محمد ابو عون ( بتاريخ22/12/2011)

ناحتة-درعا:

  • احمد محمد النصر الخطيب محمد جمعة الدرعان -محمد عصان الحسين -عوض عصام الحسين -عابد عماد الحسين -عبد المعين عدنان الحسين -احمد خالد الحسين -شفيق المنيزل- توفيق محمد الاسماعيل – احمد فرحان الخطيب ابراهيم فرحان الخطيب – ادهم المنيزل اياد محمد النصر الله الخطيب- باسل محمد القدور-نبراس محمد القدور – مؤيد البديوي -فراس خيرو المفعلاوي -عادل قاسم المغعلاوي – صدام قاسم المفعلاوي- محمود محمد القاسم – محمد شاكر البيدوي علي مسعود الخميس -ياسر عصام البديوي خليل براهيم الكايد (بتاريخ25/12/2011)

نوى-درعا:

  • عمر نزال العمارين(بتاريخ28/12/2011)

النعيمة-درعا:

  • اديب قاسم (بتاريخ26/12/2011)

اللاذقية:

  • يحيى اسكيف-زياد سعيد ابو زينب(بتاريخ27/12/2011)
  • كنان سليمان-عبد الرحمن الساعي-يامن صهيوني-محمد جالق-فادي الراعي-ناصر حسين-جميل سرور- عبد العزيز حاج-  نجيب عبدالله –  وليد دعبل-  فراس دعبل- حسن الشيخ عبد الرحمن السوركة – طاهر الصباغ

 

دير الزور:

  • عايش العراب( بتاريخ24/12/2011)
  • خلف الكردي – يبلغ من العمر 65 عاماً ,تعرض للاعتقال التعسفي بتاريخ 17/8/2011 ومازال مجهول المصير حتى هذه اللحظة

 

القامشلي-الحسكة:

  • عبد القادر الحمد(بتاريخ27/12/2011)
  • سيبان شويش من مواليد عامودا 1994-تعرض للاعتقال التعسفي في مطار دمشق الدولي(بتاريخ 26/12/2011)
  • تيسير رضوان كريم (بتاريخ 26/12/2011)

 

 

الاختفاء القسري

تواصلت عمليات الاختطاف والاختفاء  القسرية ,وقد طالت حياة وحرية المواطنين السوريين التالية أسماؤهم :

مورك-حماه:

  • الدكتور عبد الله محمد علي رستناوي، وهو خبير بارز في هيئة الطاقة الذرية السورية ومراكز أبحاث علمية حكومية، فضلا عن عمله كأستاذ للفيزياء النووية في جامعة "البعث" بحمص.تعرض للاختفاء القسري بتاريخ 23/12/2011 قرب بلدة "مورك" التابعة لمدينة حماة، في طريق عودته إلى المنطقة التي يعيش فيها في ادلب.

حمص:

  • مازن جعفر-حسن عادل علي-منهل عبد الكريم احمد-صالح المحمد-نضال  وسوف-عائد معروف جميل-سامي الاستنبولي

 

إننا في المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية، إذ ندين ونستنكر بشدة الاعتقال التعسفي والاختفاء القسري بحق المواطنين السوريين المذكورين أعلاه، ونبدي قلقنا البالغ على مصيرهم, ونطالب الأجهزة الأمنية بالكف عن الاعتقالات التعسفية التي تجري خارج القانون والتي تشكل انتهاكاً صارخاً للحقوق والحريات الأساسية التي كفلتها جميع المواثيق والاتفاقيات الدولية المعنية بذلك. ونبدي قلقنا البالغ من ورود أنباء عن استخدام التعذيب على نطاق واسع وممنهج ، مما أودى  بحياة العديد من المعتقلين, ولذلك فإننا نتوجه الى الحكومة السورية بالمطالب التالية:

  • إغلاق ملف الاعتقال السياسي وإطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين, ومعتقلي الرأي والضمير, وجميع من تم اعتقالهم بسبب مشاركاتهم بالتجمعات السلمية التي قامت في مختلف المدن السورية , ما لم توجه إليهم تهمة جنائية معترف بها ويقدموا على وجه السرعةً لمحاكمة تتوفر فيها معايير المحاكمة العادلة
  • كف أيدي الأجهزة الأمنية عن التدخل في حياة المواطنين  عبر الكف عن ملاحقة المواطنين والمثقفين والناشطين ,والسماح لمنظمات حقوق الإنسان بممارسة نشاطها بشكل فعلي.
  • وضع جميع أماكن الاحتجاز والتوقيف  لدى جميع الجهات الأمنية تحت الإشراف القضائي المباشر والتدقيق الفوري في شكاوي التعذيب التي تمارس ضد الموقوفين والمعتقلين والسماح للمحامين بالاتصال بموكليهم في جميع مراكز التوقيف
  • الكشف الفوري عن مصير المفقودين.

وإذ نعلن تأييدنا الكامل لممارسة السوريين جميعا حقهم في التجمع والاحتجاج السلمي والتعبير عن مطالبهم المشروعة والمحقة والعادلة ,فإننا نطالب الحكومة السورية بالعمل سريعا على تنفيذها, من اجل صيانة وحدة  المجتمع السوري وضمان مستقبل ديمقراطي امن وواعد لجميع أبناءه  دون أي استثناء.

واننا نؤكد على أن الحق في التظاهر السلمى مكفول ومعترف به في كافة المواثيق الدولية باعتباره دلالة على احترام حقوق الإنسان في التعبير عن نفسه وأهم مظهر من مظاهر الممارسة السياسية الصحيحة, كما هو وارد في المادة (163) من العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية ,وكذلك في الإعلان العالمي لحقوق الإنسان  في المادة (3) ,و المادة (12) , ان حرية الرأي والتعبير, مصونة بالقانون الدولي العام وخاصة القانون الدولي لحقوق الإنسان, وتعتبر من النظام العام في القانون الدولي لحقوق الإنسان, ومن القواعد الآمرة فيه، فلا يجوز الانتقاص منها أو الحد منها, كما أنها تعتبر حقوق طبيعية تلتصق بالإنسان، ولا يجوز الاتفاق علي مخالفتها، لأنها قاعدة عامة، ويقع كل اتفاق علي ذلك منعدم وليس له أي آثار قانونية, لذلك فإن القمع العنيف للمظاهرات السلمية جرائم دولية تستوجب المساءلة والمحاكمة, ولذلك فإننا نطالب الحكومة السورية بالعمل من اجل:

  • اتخاذ التدابير اللازمة والفعالة لضمان ممارسة حق التجمع السلمي ممارسة فعلية.
  • ضمان الحقوق والحريات الأساسية لحقوق الإنسان في سورية ,عبر تفعيل مرسوم إلغاء حالة الطوارئ والأحكام العرفية .
  • الوقف الفوري لجميع ممارسات الاعتداء على المتظاهرين السلميين وعلى المواطنين الأبرياء ,المرتكبة من قبل ما يسمى  (اللجان الشعبية ) أو( ما يعرف بالشبيحة) , ولاسيما أن فعل هذه العناصر, هو خارج القانون مما يقتضي إحالتهم للقضاء ومحاسبتهم, ومحاسبة جميع الداعمين لهم والممولين لأنشطتهم, باعتبارهم عناصر في منظمة تمارس العنف, وغير مرخصة  قانونيا .
  • أن تكف  السلطات السورية عن أسلوب المعالجات القمعية واستعمال القوة المفرطة, والذي ساهم بزيادة التدهور في الأوضاع وسوء الأحوال المعاشية وتعميق الأزمات المجتمعية, ولم يساهم هذا الأسلوب القمعي بتهدئة الأجواء ولا بالعمل على إيجاد الحلول السليمة بمشاركة السوريين على اختلاف انتماءاتهم ومشاربهم ,هذه الحلول التي ستكون بمثابة الضمانات الحقيقية لصيانة وحدة المجتمع السوري وضمان مستقبل ديمقراطي آمن لجميع أبنائه  بالتساوي دون اي استثناء.

 

دمشق في 29/12/2011

المنظمات المدافعة عن حقوق الإنسان في سورية

 

  • اللجنة الكردية لحقوق الإنسان في سوريا (الراصد ).
  • المنظمة العربية لحقوق الإنسان في سورية
  • المنظمة الكردية للدفاع عن حقوق الإنسان والحريات العامة في سورية ( DAD ).
  • المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان في سورية.
  • منظمة حقوق الإنسان في سورية – ماف
  • لجان الدفاع عن الحريات الديمقراطية وحقوق الإنسان في سورية ( ل.د.ح )