مركز دمشق لدراسات حقوق الإنسان

الإعتقال المميت ، الوفيات في الحجز في خضم الإحتجاجات الشعبية في سوريا

الإعتقال المميت ،
الوفيات في الحجز في خضم الإحتجاجات الشعبية في سوريا

اضغط هنا لمشاهدة
وتحميل الملف

منذ نهاية عام 2010 ، خرج ملايين الناس في شتى بلدان
منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا إلى الشوارع
   للمطالبة بمزيد من الحقوق والحريات واستبدال الأنظمة الاستبدادية. وفي
سوريا، التي حُكمت بقبضة حديدية منقبل حافظ الأسد في الفترة من عام 1971 إلى عام
2000 ، وبعده من قبل نجله بشار الأسد منذ ذلك الحين حتى

الآن، نُظمت مظاهرات صغيرة في فبراير/شباط، ولكنها لم تتحول إلى احتجاجات جماهيرية إلا في أواسط مارس/آذار. ومنذ ذلك الوقت امتدت الاحتجاجات
في طول البلاد وعرضها بوتيرة غير مسبوقة وبزخم لا ينمُّ عن

إشارة إلى أنه سيضعف على الرغم من القمع الشديد
الذي تمارسه الحكومة، والذي أسفر عن سقوط عدة مئات من
القتلى