مركز دمشق لدراسات حقوق الإنسان

تقرير شهداء سوريا لعام 2015م


تقرير شهداء سوريا خلال الفترة الممتدة من 1 كانون الثاني/يناير حتى 31 كانون الأول/ديسمبر من العام 2015م

محافظتا دمشق وريفها ومن ثم حلب تتصدر قوائم الشهداء في عام 2015، غالبية ضحايا العام 2015م قضوا بالقصف العشوائي لقوات النظام السوري والحليف الروسي

ملخص تنفيذي: وَثَّقَ مركزُ دمشق لدراسات حقوق الإنسان خلال الفترة الممتدة من 1 كانون الثاني/يناير حتى 31 كانون الأول/ديسمبر من العام 2015م 18480 شهيداً من بينهم 2321 طفلا و1647 امرأة. العدد الكلي للمدنيين يقارب ال 76 %، مقسمين على ما يقارب 54% من الرجال و 12 % من الأطفال و 9 % من النساء.

توزيع النسب المؤية لفئة الرجال المدنيين والمسلحيين مقارنة بعدد الضحايا من الرجال فقط ، هي 69% رجال مدنيون غير مُسلَّحون، فيما كانت النسبة المتبقية 31% من الجماعات المسلحة المعارضة.

سقط العدد الأكبر من الشهداء في دمشق وريفها بمجموع (4865)، وتلتها حلب بمجموع (4601 شهيداً)، معظمهم قضوا بالقصف العشوائي في كلتا المحافظتين, فيما بلغ ضحايا الضربات الجوية لسلاح الجو الروسي 1188 شهيداً, غالبيتهم في حلب وإدلب والرقة. وبلغ عدد ضحايا قصف التحالف الدولي 282 شهيداً.

التقرير كاملا هنا