مركز دمشق لدراسات حقوق الإنسان

غارات جوية غير مشروعة تروع حلب

قالت هيومن رايتس ووتش اليوم إن صوراً جديدة ملتقطة بالأقمار الصناعية، ومقاطع فيديو وشهادات شهود عيان، كشفت مجتمعة عن الطبيعة العشوائية عديمة التمييز للحملة الجوية واسعة النطاق التي شنتها الحكومة على المناطق الخاضعة للمعارضة في حلب منذ نوفمبر/تشرين الثاني 2013. تتواصل الهجمات على المناطق المسكونة من حلب وريفها رغم قرار من مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة في 22 فبراير/شباط 2014 يطالب كافة الأطراف بالتوقف عن "الاستخدام العشوائي عديم التمييز للأسلحة في المناطق المأهولة، بما في ذلك القصف المدفعي والجوي، مثل استخدام القنابل البرميلية".