مركز دمشق لدراسات حقوق الإنسان

استمرار سقوط الضحايا وتواصلت عمليات الاختطاف والاختفاءات القسرية والاغتيالات والاعتقالات التعسفية في سورية

بيان مشترك

9-10/1/2012

استمر سقوط الضحايا (بين قتلى وجرحى) من(مدنيين وجيش وشرطة),وتواصلت عمليات الاختطاف والاختفاءات القسرية والاغتيالات والاعتقالات التعسفية, مع سوء الأحوال المعيشية للمواطنين السوريين وتزايد البطالة والفقر, نتيجة استمرار حالة العنف المسلح الدموية, مما أدى خلال الساعات الماضية (بتاريخ 9-10/1/2012) الى سقوط الضحايا التالية أسماؤهم:

خارطة طريق نحو الديمقراطية

دكتور رضوان زيادة – باحث زائر في جامعة هارفارد

من أجل تحول آمن نحو الديمقراطية في سورية

اضغط هنا لمشاهدة وتحميل الملف

سقوط نظام الأسد في سورية أصبح حتمياً لكن السؤال هو حول الزمن والثمن الذي سيدفعه السوريون من أجل البدء بالمرحلة الانتقالية، لقد بدى واضحاً أن الهدف النهائي لهذه الثورة السورية العظيمة هو إسقاط النظام بطريقة أو بأخرى. بالرغم من الجرائم ضد الإنسانية والفظائع الذي ارتكبها النظام ضد شعبه الأعزل والتي لم تشهد لها المنطقة مثيلاً عبر استخدام طرائق التعذيب والقتل والوحشية الدموية.

الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: بوادر لاستمرار الاحتجاجات والقمع في 2012

عام الثورات: حالة حقوق الإنسان في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

اضعط هنا لمشاهدة التقرير كاملا بصيغة PDF

حذرت منظمة العفو الدولية اليوم في تقرير جديد حول الأحداث المأسوية التي شهدتها السنة الفائتة من أنه من المرجح أن يستمر تسميم أجواء الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في 2012 جراء العنف والقمع الذي تمارسه الدول، ما لم تستيقظ الحكومات في الإقليم والقوى الدولية إلى مدى عمق التغيرات المطلوبة منها للتعامل مع ما يحدث.

مسودة حقوق وحريات دستورية

يعتبر الدستور من أهم ضمانات الديمقراطية واحترام الحقوق الأساسية للمواطنين وبالتالي الركيزة الأساسية للنهوض بالمجتمع وتحقيق تقدمه وتطوره. وقد كان للدستور السوري المعمول به منذ عام 1973 دوراً أساسياً في ترسيخ الديكتاتورية والاستبداد، فضلاً عن الانتهاكات المستمرة لحقوق الإنسان وتعطيل الحياة السياسية

حالة العنف المسلح الدموية في سورية مازالت تساهم بزيادة أعداد الضحايا القتلى والجرحى وتواصل عمليات الاختطاف والاختفاءات القسرية والاغتيالات والاعتقالات التعسفية

بيان مشترك

(7-8/1/2012)

استمرت حالة العنف المسلح الدموية في سورية ,مؤدية إلى تزايد سقوط الضحايا (بين قتلى وجرحى) من(مدنيين وجيش وشرطة),وكذلك تواصلت عمليات الاختطاف والاختفاءات القسرية والاغتيالات والاعتقالات التعسفية, مع سوء الأحوال المعيشية للمواطنين السوريين وتزايد البطالة والفقر والغلاء الفاحش الذي أصاب ويصيب العديد من المواد الأساسية والضرورية

تدهور حقوق الإنسان في سورية يزيد من عمق الازمة السورية مع استمرار سقوط الضحايا وتواصل عمليات الاختطاف والاختفاءات القسرية والاغتيالات والاعتقالات التعسفية في سورية

بيان مشترك

6/1/2012

استمرت حالة حقوق الإنسان في سورية بالتدهور, عبر المعلومات المدانة والمستنكرة والأخبار المؤسفة عن استمرار حالة العنف المسلح الدموية, وتزايد سقوط الضحايا (بين قتلى وجرحى) من(مدنيين وجيش وشرطة),وتواصل عمليات الاختطاف والاختفاءات القسرية والاغتيالات والاعتقالات التعسفية, مع سوء الأحوال المعيشية للمواطنين السوريين وتزايد البطالة والفقر والغلاء الفاحش الذي أصاب ويصيب العديد من المواد الأساسية والضرورية, وهذا ما يشكل معالم الحياة الإنسانية والحقوقية في سورية, عبر مسار متواصل ترتكب فيه أفظع الانتهاكات على حقوق الإنسان وحرياته  وأهمها الحق في الحياة, ونتيجة لهذه الحالة العنفية الدامية, فقد سقط خلال الساعات الماضية (بتاريخ 6/1/2012) الضحايا التالية أسماؤهم:

سوريا: يجب الالتزام بالاتفاق ، على جامعة الدول العربية أن تضع شروطاً واضحة من أجل حماية مصداقية البعثة

يناير 6, 2012

 (نيويورك) – قالت هيومن رايتس ووتش اليوم قبل اجتماع جامعة الدول العربية في 8 يناير/كانون الثاني لمناقشة بعثة المراقبة في سوريا إن على الحكومة السورية الالتزام بجميع شروط اتفاقها مع جامعة الدول العربية. وينبغي أن تعلن جامعة الدول العربية في حال استمرار سوريا في الإخفاق في اتخاذ إجراءات وقف القمع التي وافقت عليها وإن كانت مستمرة في عرقلة عمل بعثة المراقبة؛ أنها ستدعو مجلس الأمن إلى فرض حظر على الأسلحة على سوريا وعقوبات ضد الأفراد المسؤولين عن الانتهاكات الجسيمة.

استمرار سقوط الضحايا وتواصل عمليات الاختطاف والاختفاءات القسرية والاغتيالات والاعتقالات التعسفية في سورية

(3-4-5/1/2012)  بيان مشترك

مأساوية الحالة الانسانية في سورية

استمرارا لمأساوية الحالة الانسانية في سورية ,فقد استمرت الممارسات اللاإنسانية العنفية بارتكاب افظع الانتهاكات على حقوق الانسان في سورية, واخطرها انتهاك الحق في الحياة للمواطنين السوريين و تواصلت دون انقطاع حالة العنف المسلح الدموية في سورية, وعمليات  الاختطاف والاختفاءات القسرية والاغتيالات والاعتقالات التعسفية, مع سوء الأحوال المعيشية للمواطنين السوريين, حيث أدى ذلك الى سقوط المزيد من الضحايا(بين قتلى وجرحى) من(مدنيين وجيش وشرطة) خلال الساعات الماضية بتاريخ (3-4-5/1/2012) ,وعرفنا منهم الأسماء الاتية:

استمرار سقوط الضحايا وتواصل عمليات الاختطاف والاختفاءات القسرية والاغتيالات والاعتقالات التعسفية في سورية

بيان مشترك

02/01/2012

تواصلت في سورية عمليات  الاختطاف والاختفاءات القسرية والاغتيالات والاعتقالات التعسفية, مع سوء الأحوال المعيشية للمواطنين السوريين, وتواصلت حالة العنف المسلح الدموية في الايقاع بالمزيد من الضحايا(بين قتلى وجرحى) من(مدنيين وجيش وشرطة) خلال الساعات الماضية بتاريخ (2/1/2012) ,وعرفنا منهم الاسماء الاتية:

مع بداية العام الجديد 2012 استمرار الممارسات اللاإنسانية العنيفة بارتكاب افظع الانتهاكات على حقوق الانسان في سورية

بيان مشترك

01/01/2012

مع بداية العام الجديد , استمرت الممارسات اللاإنسانية العنفية بارتكاب افظع الانتهاكات على حقوق الانسان في سورية, واخطرها انتهاك الحق في الحياة للمواطنين السوريين ,فقد تواصلت دون انقطاع حالة العنف المسلح الدموية في سورية, وتواصلت عمليات  الاختطاف والاختفاءات القسرية والاغتيالات والاعتقالات التعسفية, مع سوء الأحوال المعيشية للمواطنين السوريين, حيث ادى الانتهاك الجسيم على الحق في الحياة الى سقوط المزيد من الضحايا(بين قتلى وجرحى) من(مدنيين وجيش وشرطة) خلال الساعات الماضية بتاريخ (31/12/2011)(1/1/2012) ,وعرفنا منهم الاسماء الاتية: